آخر الأخبار
الأجل المحدد قانونا لتقديم طلبات القيد أو نقل القيد في اللوائح الانتخابية العامة سينتهي يوم 31 دجنبر 2017

الأجل المحدد قانونا لتقديم طلبات القيد أو نقل القيد في اللوائح الانتخابية العامة سينتهي يوم 31 دجنبر 2017

الجمعة, 1 ديسمبر, 2017 إلى 12:14

الرباط – أفاد وزير الداخلية، اليوم الجمعة، بأن الأجل المحدد قانونا لتقديم طلبات القيد أو نقل القيد في اللوائح الانتخابية العامة سينتهي يوم 31 دجنبر 2017.

وبمناسبة المراجعة السنوية العادية للوائح الانتخابية العامة، يذكر وزير الداخلية المواطنات والمواطنين غير المقيدين في اللوائح الانتخابية العامة، الذين تتوفر فيهم الشروط المطلوبة قانونا، والبالغين من العمر 18 سنة شمسية كاملة على الأقل أو الذين سيبلغون هذا السن في 31 مارس 2018، أن الأجل المحدد قانونا لتقديم طلبات قيدهم برسم المراجعة السنوية لسنة 2018 سينتهي يوم 31  دجنبر 2017.

وأضاف المصدر ذاته أن طلبات القيد الجديدة تقدم من طرف المعنيين بالأمر إما مباشرة لدى مكاتب السلطة الإدارية المحلية التابع لها محل إقامتهم أو عن طريق الموقع الإلكتروني (www.listeselectorales.ma ).

وأشار البلاغ إلى أنه بنفس المناسبة، يذكر وزير الداخلية أيضا الناخبات والناخبين الذين غيروا محل إقامتهم أنه ينبغي عليهم أن يقدموا قبل متم شهر دجنبر الجاري طلبات نقل قيدهم إلى الجماعة أو المقاطعة التي انتقلوا للإقامة في نفوذها الترابي.

أما بالنسبة للناخبات والناخبين الذين غيروا أماكن إقامتهم داخل النفوذ الترابي لنفس الجماعة أو المقاطعة، فإنه ينبغي عليهم، خلال الأجل المذكور، أن يخبروا بذلك السلطة الإدارية المحلية التابع لها محل إقامتهم الجديدة.

وخلص البلاغ إلى أنه يمكن للمواطنات والمواطنين المقيدين في اللوائح الانتخابية العامة الحالية التأكد من البيانات الخاصة بهم في اللوائح المذكورة عن طريق توجيه رسالة نصية قصيرة إلى الرقم المجاني 2727.

 

 

 

 

مشاركة

اقرأ أيضا

مجلس النواب يصادق بالإجماع على مشروع قانون تنظيمي يقضي بتغيير وتتميم القانون التنظيمي المتعلق بالتعيين في المناصب العليا

الأربعاء, 13 ديسمبر, 2017 في 21:10

 السيد مصطفى الخلفي: هذا المشروع، يأتي في إطار مواصلة الحكومة لجهودها الرامية إلى العمل على التنزيل السليم والديمقراطي للدستور والى تكريس مبادئ الحكامة الجيدة وربط المسؤولية بالمحاسبة والفعالية في التدبير العمومي القائم على النتائج.

الأديان جاءت لتحقيق سعادة الإنسان ورفع الخوف عنه (السيد أحمد عبادي)

الأربعاء, 13 ديسمبر, 2017 في 13:37

أوضح العبادي أن القوة الاقتراحية بالنسبة للدين الإسلامي من أجل التخلص من الخوف تقوم على التركيز على “القضايا الوجودية والحارقة للبشرية في الوقت الحاضر من قبيل البيئة والاحتباس الحراري والإرهاب والاسراف”.

ارتفع إجمالي الدخل المتاح للأسر بنسبة 2,1 في المئة ليبلغ أزيد من 665 مليار درهم سنة 2016 (المندوبية السامية للتخطيط)

الأربعاء, 13 ديسمبر, 2017 في 11:35

أوضحت المندوبية أن نسبة 87,6 في المئة من إجمالي الدخل المتاح خصصت لنفقات الاستهلاك النهائي عوض 86,4 في المئة المسجلة سنة 2015.

MAP LIVE

أخبار آخر الساعة

MAP TV

الأكثر شعبية

loading