• Accueil
آخر الأخبار
جلالة الملك حريص على مد يد العون وتقوية عجلة التنمية بالعديد من الدول العربية

جلالة الملك حريص على مد يد العون وتقوية عجلة التنمية بالعديد من الدول العربية

الخميس, 13 أغسطس, 2020 إلى 20:57

الرباط – أكد الجامعي والمحلل السياسي، عتيق السعيد، أن جلالة الملك محمد السادس حريص على مد يد العون والسند، وتقوية عجلة التنمية بالعديد من الدول العربية، حتى قبل الحالة الوبائية العالمية، ومعترف له دوليا بالسبق في مختلف أنماط المساعدات.

وأوضح الباحث الأكاديمي بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المملكة أضحت بفضل الروح الإنسانية والتضامنية لجلالة الملك، تتصدر المشهد العربي والقاري باعبتارها قاطرة وصل متعددة المنافذ التضامنية، مشهود لها دوليا بقدرتها على مد العون والمساعدات المتنوعة سواء الطبية أو الإغاثية لعدد من الدول في مواجهة الأزمات المختلفة، ومن ضمنها جائحة فيروس كورونا المستجد.

وأكد السعيد أن المغرب استطاع، بفضل رؤية وتبصر جلالة الملك، أن يكون من أوائل الدول العربية التي تحرص على إعمار الأوطان، وتوفير احتياجات الشعوب وتعزيز إمكانياتها لتفكيك مختلف الإكراهات والمعيقات الناجمة عن الأزمات، سواء من الناحية الاقتصادية أو الاجتماعية، بغية بناء شعوب محصنة وسليمة ومتماسكة.

وأشار السعيد في هذا الصدد إلى أن إرسال مساعدات طبية وإمدادات إغاثية عاجلة للبنان على إثر انفجار مرفأ بيروت، وإقامة جسر جوي معززا بـ8 طائرات أربع منها عسكرية والأخرى مدنية، باتجاه العاصمة اللبنانية محملة بمساعدات طبية وإنسانية، إضافة إلى إقامة مستشفى عسكري ميداني لدعم الشعب اللبناني في محنته، كلها مبادرات ترسخ قيم التضامن و التكافل المغربي الأخوي العربي الرامي إلى مساندة الدول في المحن والنكبات من أجل مؤازرة ومساعدة الإنسان أينما كان.

وشدد المتحدث على أن الحس التضامني للمغرب بقيادة جلالة الملك لا تمليه فقط ظروف أو أزمات عرفتها بعض الدول، وليس مرتبطا فقط بجائحة كورونا، وإنما هو رؤية ملكية سياسية واضحة المعالم ذات بعد إقليمي وقاري ودولي، وهي الرؤية التي مافتئت تبوئ المملكة مكانة متميزة على جميع المستويات.

وأشار الباحث في هذا الإطار إلى الدور المركزي الذي اضطلع به المغرب على أكثر من مستوى في العديد من البلدان، من قبيل زيارة جلالة الملك لعاصمة دولة جنوب السودان، جوبا، سنة 2017، التي أثمرت توقيع 9 مذكرات تفاهم، شملت مجالات البنية التحتية لعاصمة جنوب السودان المستقبلية “رامشيل” بالإضافة إلى مجالات الزراعة والصناعة والاستثمار والصحة وغيرها.

كما أشار إلى الدعم المستمر للمملكة لدول ليبيا واليمن وموريتانيا وفلسطين ودول أخرى شقيقة، “وهو ما يؤكد بشكل واقعي حرص المغرب على المساهمة في عملية الإعمار و بناء الشعوب”.

وتوقف السعيد أيضا عند “التضامن الإنساني المفتوح والمستمر” الذي ما فتئ المغرب يبديه في مختلف الظروف مع عدة دول إفريقية، والذي كان آخر تجلياته إرسال المملكة مساعدة طبية إلى أزيد من 15 دولة إفريقية لمكافحة جائحة كورونا، تتضمن أدوية ومستلزمات طبية ووقائية تهدف إلى تعزيز المنظومة الصحية بهاتة الدول، ومواكبتها في جهودها لردع انتشار الوباء العالمي، “وهو ما يؤكد بالملموس الدور الفاعل والدينامي للمملكة في خدمة قضايا شعوب القارة التي وجدت المغرب دوما بجانبها”.

وخلص السعيد إلى أن المغرب، بقيادة جلالة الملك، قد تميز اليوم ميدانيا بدوره الطلائعي في بناء روابط الصداقة بين الشعوب، والتربع على قائمة الريادة المؤسسة لقيم و مبادئ الدبلوماسية الإنسانية في الوطن العربي والقاري، مبرزا أن جلالة الملك يقود “بحنكة وتبصر كبيرين”، وعلى مدى سنوات طويلة، مسارا حافلا بالجود والسخاء يكرس النهج الثابت لروح التضامن المغربية، المتأصلة جذورها في التاريخ.

 

 

 

اقرأ أيضا

الدار البيضاء .. موظف شرطة يضطر لاستعمال سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد خطير

السبت, 26 سبتمبر, 2020 في 21:52

اضطر مقدم شرطة يعمل بالفرقة المتنقلة للدارجين بمنطقة أمن سيدي البرنوصي بالدار البيضاء، لاستعمال سلاحه الوظيفي، مساء اليوم السبت، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 26 سنة، من ذوي السوابق القضائية، والذي كان في حالة اندفاع قوية، وعرض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

البطولة الوطنية الاحترافية.. حسنية أكادير يفوز على ضيفه اتحاد الفتح الرياضي 2-1

السبت, 26 سبتمبر, 2020 في 21:49

فاز فريق حسنية أكادير على ضيفه فريق اتحاد الفتح الرياضي بهدفين لواحد في المباراة التي جمعتهما، اليوم السبت، على أرضية الملعب الكبير بأكادير، برسم مؤجل الدورة ال26 من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم.

الأمم المتحدة .. المغرب يدعو إلى مضاعفة الجهود لتخطي أزمة (كوفيد-19) وتحقيق أجندة التنمية

السبت, 26 سبتمبر, 2020 في 20:11

حث المغرب، أمام الدورة الخامسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، المجتمع الدولي على مضاعفة الجهود لتخطي أزمة (كوفيد-19)، والأزمات السابقة التي فاقمتها، وكذا إعادة التفكير في الخطط الرامية لتحقيق أجندة التنمية المستدامة.

MAP LIVE

M24TV

الأكثر شعبية

loading