آخر الأخبار
“سراب” في مراكش .. فيلم يذكي الحنين إلى العصر الذهبي للسينما المجرية

“سراب” في مراكش .. فيلم يذكي الحنين إلى العصر الذهبي للسينما المجرية

الثلاثاء, 9 ديسمبر, 2014 إلى 11:51

مراكش- (بقلم  نزار الفراوي) – يمنح فيلم “سراب” للمخرج المجري زابولكس هاجدو، مشاهديه فرصة استعادة ذاكرة جماعية تستحضر أجواء وجماليات سينما بلدان أوروبا الشرقية في عصرها الذهبي، وخصوصا مدرسة المجر العريقة.

فقد عاش جمهور الدورة 14 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، وخصوصا السينيفيليون منه، أمس الاثنين، لحظات تحمل نفحات من كلاسيكيات السينما التي عرفت بها بلدان مثل بولندا وروسيا والمجر ينحدر منها المخرج، الشاب الذي أبان عن موهبة أكيدة في أعماله السابقة التي سافرت خارج حدود بلاده.

الفيلم مرافعة من أجل الحرية، ضد الميز والاسترقاق، لكن أصالة القصة تبدأ من اختيار المداخل الدرامية للمعالجة. لاعب إفريقي محترف يهرب من العدالة بعد اتهامه بالتلاعب في نتائج مباريات فريقه، يعبر مناطق قاحلة ومهدورة ليجد نفسه داخل ضيعة بسهوب “بوسطا” المجرية، في ملكية رجل عصابات يتصرف كحاكم مطلق.

إنه فرنسيس، الشاب الأسمر، المفتول العضلات، الحاد القسمات، الذي يكتشف أن الضيعة عبارة عن معسكر احتجاز يخضع فيه عدد من الضحايا لنظام استعباد وسخرة لا يرحم، تحت تهديد السلاح. سيكون عليه حينئذ ان يخوض مباراة لا لتسجيل الأهداف، بل لاسترجاع الحرية، له وللضحايا اليائسين سجناء الضيعة.

متعة العين يحققها الفيلم في لقطاته الشاملة التي تقتفي امتداد السهوب الجافة، التي تشبه بقسوتها قسوة أباطرة الضيعة. فنية اختيار المشاهد وتصميم الإطارات تصنع عمقا دراميا وخلفية مضيئة للأحداث ومواقف الشخصيات. العناية الدقيقة بالتفاصيل في رصد الحياة المعيشية تضفي مصداقية كبيرة للعمل على صعيد التلقي والتفاعل. في فضاء شبه صحراوي، يحضر عنصر “السراب” كرؤية ضبابية تخلط الوهم بالحقيقة.

تنجذب الكاميرا في هذا الفيلم (ساعة و24 دقيقة) أيضا نحو رسم لقطات مكبرة لتجاعيد تحفر الزمن القاسي على الوجوه، وتتبع خطوات مثقلة تغالب اليأس والاستسلام. ثمة تنوع بين التركيز على القصة في مسرح تفاعلها الإنساني، واستدعاء الرمز الدرامي من المحيط الطبيعي للأحداث.

بفيلم “السراب”، السادس في فيلموغرافية زابولكس هاجدو، يوقع هذا الأخير خطوة الى الأمام في منجزه الفني نحو توطيد حضور سينمائي دولي في أرقى المحافل السينمائية. فقبل أربع سنوات، كان المخرج المجري قد طرق ابواب برلين من خلال مشاركته في مهرجانها الدولي الشهير بفيلمه “مكتبة باسكال” الذي خوله الحصول على عدة جوائز عالمية.

يذكر أن الفيلم، وهو إنتاج مجري سلوفاكي، يشارك في المسابقة الرسمية للدورة 14 للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، التي تعرف مشاركة 15 فيلما من بلدان وتجارب وأساليب سينمائية شديدة التنوع.

اقرأ أيضا

عودة العلاقات بين البيرو والبوليساريو .. “انتكاسة خطيرة للقانون الدولي”، بحسب رئيس معهد البيرو للقانون الدولي

الثلاثاء, 21 سبتمبر, 2021 في 23:12

اعتبر رئيس المعهد البيروفي للقانون الدولي والعلاقات الدولية، ميغيل رودريغيز ماكاي، أن عودة العلاقات مع الجمهورية الصحراوية الوهمية تشكل “انتكاسة خطيرة للبيرو، من منظور القانون الدولي”.

تنظيم الدورة ال 35 من ماراطون الرمال ما بين 1 و11 أكتوبر المقبل بعد سنتين من التأجيل

الثلاثاء, 21 سبتمبر, 2021 في 23:02

تنظم في الفترة المتراوحة ما بين 1 و11 أكتوبر المقبل فعاليات الدورة ال 35 من ماراطون الرمال، و التي تعود مجددا للواجهة ، بعد سنتين من التأجيل بسبب تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

دلتا تطغى على سائر متحورات فيروس كورونا الأخرى في العالم (منظمة الصحة العالمية)

الثلاثاء, 21 سبتمبر, 2021 في 22:58

كشفت منظمة الصحة العالمية أن المتحورة دلتا طغت على المتحورات الثلاث الرئيسية المثيرة للقلق من فيروس كورونا في العالم التي باتت تشكل الآن نسبة صغيرة جدا من العينات التي يتم فحصها.

MAP LIVE

أخبار آخر الساعة

M24TV

الأكثر شعبية

loading