مهرجان “الأندلسيات الأطلسية” يختصر التاريخ المشترك والتنوع الحضاري الذي يميز الهوية المغربية

مهرجان “الأندلسيات الأطلسية” يختصر التاريخ المشترك والتنوع الحضاري الذي يميز الهوية المغربية

الثلاثاء, 29 أكتوبر, 2013 إلى 9:10

الصويرة – أكدت الفنانة فرانسواز أتلان، المديرة الفنية لمهرجان الأندلسيات الأطلسية، الذي ستنظم دورته العاشرة من 31 أكتوبر الجاري إلى 3 نونبر المقبل بالصويرة، أن هذا الحدث الفني يختصر، من خلال برمجته، التاريخ المشترك والتنوع الحضاري الذي يميز الهوية المغربية.

وأضافت السيدة أتلان، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المحفزات وراء إبراز المكونات العربية الإسلامية واليهودية للهوية المغربية “هي محفزات معيش متقاسم، معيش لتاريخنا المشترك . وهذا ما يمنحنا إياه هذا المهرجان الفريد من نوعه في العالم.”

وقالت المغنية والموسيقية الفرنسية أنه في فضاء جغرافي هو فضاء مدينة الصويرة، يلتقي فنانون مسلمون ويهود ومسيحيون في ساحة خصصت لهم، يتقاسمون الهوية ذاتها، هوية يتم التغني بها وعزفها بطريقة متشابهة أحيانا ومختلفة أحيانا أخرى، ولكن دائما في إطار الاحترام والإنصات للآخر. لأن الآخر، هو نحن. وإغفال هذا الآخر أو تجاهله يؤدي إلى أن ينسلخ المرء عن ذاته”.

وبهذه الروح يأتي تثمين هذه الدورة لفنانين شباب يشكلون هذه المكونات ويقومون بدور وسطاء ثقافيين.

وأضافت السيدة أتلان “كل فنان شاب وكل مغن أو موسيقي يقدم وصلته الفنية هنا في الصويرة في إطار الأندلسيات الأطلسية واع بمسؤوليته بالنسبة لدوره ك”وسيط” ثقافي.

وفي ما يخص العلاقة بين الجيل القديم والجديد من الفنانين، أشارت السيد أتلان إلى أن الأمر يتعلق ب”تعاون مثمر، يتم في إطار الاحترام والتقاسم”. وهي علاقة، بحسبها، تتم ملاحظتها في كواليس مهرجان الأندلسيات الأطلسية.

وأضافت أن “كل الفنانين الذين يؤدون عروضا في الصويرة بمهرجان الأندلسيات الأطلسية يوجدون هنا لأنهم متضامنون موسيقيا وتاريخيا مع بعضهم البعض، وتاريخنا المشترك هو الذي يتيح لنا استشراف المستقبل”.

وبخصوص تسمية مهرجان “الأندلسيات الأطلسية”، ترفض السيدة أتلان الحديث عن “مفهوم معين”، لأنه “لا يتعلق بالنسبة إليها بمجرد فكرة بسيطة تقوم فقط على بناء منبثق من فكرة”.

وأوضحت المديرة الفنية، التي ترى أن الثقافة الأندلسية متجذرة في التاريخ والهوية المغربيتين، أن “الفكرة تنبثق من معيش ومن واقع تاريخي يندرج في فضاء جغرافي معين، مع شعب يعيش فيه منذ قرون ويختلط التاريخ المشترك والخاص أحيانا ، ويمتزج غالبا ويعاش بالخصوص”.

وأشارت، في هذا الصدد، إلى أن “الأندلس تحدثنا وتسائلنا ، ولكنها غالبا استيهامية ومتخيلة، مع شيء من الحنين الخفي للثقافة المتوسطية”، فيما أن المغرب “ليس استخلاصا مجردا، لأنه يقوم على معيش يندرج في إطار تاريخ عريق يمتد لقرون”، مضيفة أن “هذه الأندلس الأطلسية تختلط بتاريخ المغرب”.

ويدعو المنظمون خلال هذه الدورة من المهرجان إلى اكتشاف المواهب اليهودية والمسلمة الشابة الذين سيتقاسمون الساحة مع فنانين كبار في الموسيقى الأندلسية.

وهكذا، وإلى جانب ابن الصويرة عبد الرحيم الصويري ومحمد بريول ومحمد الأمين الأكرمي وغيرهم، ستحضر نخبة من الفنانين الشباب كبنجامان بوزاكلو وعازف الكمان إيلاد ليفي ومجموعة ديالنا وعازف البيانو عمري مور والمغنية نيتا الكيام ومروان حجي النجم الصاعد في سماء السماع والغناء الأندلسي ونهيلة القلعي من فاس وزينب أفيلال من تطوان.

أما أقوى لحظات هذه الدورة، بدون شك، فستكون حضور إستريلا مورنتي أكبر وأشهر مغنيات الفلامينكو.

كما يتضمن البرنامج حفلات غنية ومتنوعة تحييها بدار الصويري مدارس للموسيقى وزوايا بالصويرة، وكذا “صباحات – منتدى” التي ستدور هذه السنة حول موضوع “ذكريات وتاريخ، أهمية الرابط، أهمية المكان” مع انفتاح على أعمال السينمائية إزة جينيني.

أجرى الحوار علي رفوح

 

اقرأ أيضا

درعة تافيلالت .. إنتاج جيد من التمور رغم الإكراهات المناخية

الثلاثاء, 19 أكتوبر, 2021 في 12:01

سجلت جهة درعة تافيلالت، خلال السنة الجارية، إنتاجا جيدا من التمور، مما سيمكن من تزويد السوق المحلي والوطني بمختلف أنواع التمور، وذلك على الرغم من الإكراهات المناخية بفعل، على الخصوص، تراجع التساقطات المطرية في السنوات الماضية.

مؤسسة برينثهورست – أوبنهايمر تجتمع بالصويرة.. إفريقيا، فاعل مركزي في المستقبل داخل مجموعة الأمم

الثلاثاء, 19 أكتوبر, 2021 في 11:45

تعقد مؤسسة برينثهورست – أوبنهايمر الجنوب إفريقية الشهيرة، اجتماعا لمجلس إدارتها، خلال الفترة الممتدة من 18 إلى 21 أكتوبر الجاري، بالصويرة، بحضور السيد جونثان أوبنهايمر.

مكافحة كوفيد-19..دورات تكوينية لفائدة موريتانيين (المعهد الوطني للصحة)

الثلاثاء, 19 أكتوبر, 2021 في 11:18

تمت مؤخرا برمجة سلسلة من الدورات التكوينية بين المعهد الوطني للصحة بالمغرب والمعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية بموريتانيا حول تشخيص كوفيد-19، والتسلسل الجيني لـ فيروس كورونا المستجد (سارس-كوف2)، وذلك في إطار التعاون جنوب-جنوب، ولاسيما اتفاق التعاون المبرم سنة 2019 بين المعهدين.

MAP LIVE

أخبار آخر الساعة

M24TV

الأكثر شعبية

loading